يعتبر الأسبوع السابع من الحمل فترة من التغيرات المهمة لكِ ولطفلك، وكل تطور أو عرض جديد يجعلك تقتربين خطوة واحدة من مقابلة طفلك، إليكِ ما تحتاجين معرفته عن الأسبوع السابع من الحمل.

الأسبوع السابع من الحمل: كم شهر؟

إذا كنتِ حاملاً في الأسبوع السابع، فهذا يعني أنك في الشهر الثاني من حملك، وبقي لديكِ 7 أشهر فقط حتى موعد الولادة،[١]أو ما يقارب 33 أسبوع تقريباً.[٢]


الأسبوع السابع من الحمل: حجم الجنين

يشبه حجم جنينك في هذا الأسبوع حجم حبة العنب، بطولٍ يبلغ حوالي 1 سم من رأسه إلى مؤخرته.[٣]


الأسبوع السابع من الحمل: شكل الجنين

يبدأ الطفل الذي يبلغ من العمر 7 أسابيع في الظهور أكثر فأكثر، حيث يطور الطفل ملامح وجه يمكن التعرف عليها، مثل: الأذنين، والعينين، والأنف، والفم، والتي أصبحت جميعها أكثر وضوحاً من ذي قبل،[٤]ويمكن رؤية الأطراف العلوية والسفلية للجنين على شكل براعم صغيرة تتطور فيما بعد إلى الساقين والذراعين، لكن لا يزال رأس الطفل في هذه المرحلة ملتويًا أو منحنياً فوق صدره.[٥]


الأسبوع السابع من الحمل: تطور الجنين 

تتضمن علامات تطور الجنين في الأسبوع السابع من الحمل ما يلي:

  • تتشكل الأعضاء الداخلية، بما في ذلك المعدة، والكلى، والأمعاء، والرئتين.[٦]
  • ينبض القلب بمعدل 180-150 نبضة في الدقيقة.[٦]
  • يتشكل الحبل السري الذي هو نقطة اتصال بينك وبين طفلك أثناء الحمل، حيث إنّه يوفر الأكسجين والغذاء لطفلك، ويتخلص من الفضلات.[٧]
  • تأخذ براعم الذراع التي نمت الأسبوع الماضي الآن شكل المجذاف.[٨]
  • تبدأ الجفون، واللسان في التكون.[٩]
  • يتطور الدماغ، وتتولد خلايا المخ بمعدل 100 خلية في الدقيقة.[١٠]
  • ينتج الكبد خلايا الدم الحمراء.[١٠]
  • يبدأ البنكرياس بإنتاج الأنسولين الذي يساعد على الهضم.[١٠]


الأسبوع السابع من الحمل: شكل بطنك

من غير المحتمل أن يخبرك الأشخاص من حولك أنكِ حامل في هذه المرحلة، وربما تكوني قد اكتسبتِ بضعة كيلوغرامات، ولكنك قد تفقدين وزنك أيضًا إذا كنتِ تعانين من غثيان الصباح، ولا تقلقي من هذا الأمر، إذ أن فقدان الوزن في فترة الحمل المبكرة هو أمر طبيعي، وفي غضون أسابيع قليلة، سيبدأ بطنك في الظهور شيئاً فشيئاً.[١١]


الأسبوع السابع من الحمل: الأعراض

يمكن أن يسبب الحمل في الأسبوع السابع عدة أعراض، منها:[١٢]

  • الغثيان: قد يكون غثيان الصباح شديداً في الأسبوع السابع من الحمل نتيجة تغيرات الهرمونات، وعادةً ما يقل الغثيان أو حتى يختفي في الأسابيع المقبلة.
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام: قد تزداد رغبتك في تناول أطعمة معينة، أو حتى غريبة في هذا الأسبوع، أو على العكس، قد تشعرين بالنفور من بعض الأطعمة الأخرى.
  • ظهور حب الشباب: تؤثر التغيرات الهرمونية الحاصلة في فترة الحمل على بشرتك، مؤديةً في بعض الحالات إلى ظهور حب الشباب، ولكن قبل استخدام أي من منتجات مكافحة حب الشباب، استشيري طبيبك للتأكد من أنها آمنة للاستخدام أثناء الحمل.
  • تقلبات المزاج: إن تغيرات الهرمونات وتغير طبيعة حياتك في فترة الحمل يمكن أن يجعلك أكثر عاطفية.
  • آلام البطن ونزول بقع الدم الصغيرة: إن آلام وتقلصات البطن في بداية الحمل هو أمر طبيعي، وقد تحدث في الأسبوع السابع من الحمل، بعد الجماع خاصةً، واعلمي أن هذين العرضين في معظم الحالات ليسا مدعاة للقلق، ولكن إذا كنتِ تعانين من آلام شديدة في البطن، أو نزيف شديد، فقد يكون ذلك سببًا للقلق، ويجب عليك الاتصال بطبيبك على الفور.
  • توهج الحمل: يعود سبب حدوثه إلى زيادة تدفق الدم إلى وجهك، الأمر الذي يمكن أن يمنحك توهجًا ورديًا.[١٣]
  • الإمساك: يتسبب هرمون البروجسترون في حدوث الغازات، والانتفاخ، والإمساك، لأنه يبطئ من حركة الجهاز الهضمي.[١٣]
  • زيادة حاسة الشم: يمكن للحمل أن يزيد من حاسة الشم لديكِ، ولكن قد يكون هذا الأمر مشكلةً إذا كنتِ تعانين من غثيان الصباح.[١٣]
  • زيادة إفراز اللعاب: قد تلاحظين كثرة اللعاب في فمك أثناء هذا الأسبوع، لذا جرّبي مضغ العلكة الخالية من السكر لتجنب تجمع اللعاب الزائد في فمك.[١٤]
  • التغيرات في الثدي: قد يزداد حجم الثدي هذا الأسبوع، ويرجع ذلك إلى زيادة تدفق الدم وتراكم الدهون حول الثدي.[١٤]
  • كثرة التبول: قد تكون هناك زيادة في تدفق الدم حول منطقة الحوض بسبب هرمون الحمل، مما يؤدي إلى كثرة التبول.[١٤]



يجدر الذكر أنه قد لا تظهر عليكِ أي أعراض على الإطلاق في الأسبوع السابع من الحمل، وقد تشعرين بالقلق من أن عدم ظهور الأعراض في الأسبوع السابع قد يكون علامة على وجود مشكلة، لكنها ليست كذلك على الإطلاق، إذ إن كل امرأة تعاني من أعراض الحمل بشكل مختلف قليلاً.




الأسبوع السابع من الحمل: زيارة الطبيب

من المحتمل أن تزوري الطبيب في هذا الأسبوع لعمل الكثير من الفحوصات، على سبيل المثال، سيأخذ الطبيب الخاص بك عينة من الدم والبول، وقد يكون يأخذ مسحة من عنق الرحم، وربما يقوم بفحوصات الموجات فوق الصوتية للتأكد من أن طفلك ينمو ويتطور.[١٣]


وحاولي الاستعداد للموعد مع طبيبك من خلال ما يلي:[١٠]

  • اجلبي جميع السجلات الطبية الخاصة بكِ، بما في ذلك تلك المتعلقة بالأدوية، والمكملات الغذائية التي تتناولينها. 
  • إذا كنتِ حاملاً للمرة الثانية وكان لديك أي مضاعفات في المرة الأولى، فأخبري الطبيب بذلك.
  • قومي بتدوين مدة آخر دورة شهرية لمساعدة الطبيب في حساب موعد ولادتك، وإذا نسيتي أو لم تتمكني من تتبع دورة الدورة الشهرية، فسيقوم الطبيب بإجراء فحص مبكر لتحديد عمر الحمل.


وبعد زيارتك الأولى، عادةً ما قد تزورين الطبيب الخاص بك لإجراء فحوصات متابعة الحمل مرة واحدة في الشهر تقريبًا حتى الأسبوع 28 من الحمل، وبعد ذلك، سوف تذهبين إلى الطبيب في كثير من الأحيان على الأغلب.[١٣]



الأسبوع السابع من الحمل: الفحوصات

 قد لا تحصلين على فحوصات الموجات فوق الصوتية في الأسبوع السابع من الحمل، وفي معظم البلدان، يتم إجراء الفحص الأول للمرأة الحامل بعد الأسبوع الثامن.[١٥]

لكن قد تُجرى الفحوصات المبكرة بين الأسبوعين السادس والعاشر لأسباب منها:[١٠]

  • استبعاد أي حالة للحمل خارج الرحم.
  • التأكد من أن كيس الحمل يقع بشكل صحيح داخل الرحم.
  • التأكد من وجود جنين واحد أو توأم.
  • تتبع معدل ضربات قلب الجنين.
  • تقييم عمر الحمل.


الأسبوع السابع من الحمل: نصائح لصحتك وصحة طفلك

إليكِ بعض النصائح التي يجب عليك اتباعها للحصول على حمل صحي:[١٤]

  • تناولي طعامًا خفيفًا على المعدة، والذي يسهل هضمه.
  • أكثري من شرب السوائل.
  • اشربي عصير الليمون، أو تناولي البطيخ لتخفيف الغثيان.
  • خذي قسطًا كافيًا من الراحة طوال اليوم.
  • ارتدي حمالة صدر جيدة للتخفيف من ألم الثدي.
  • تجنبي الأطعمة الحارة.
  • تجنبي شرب الكحوليات والتدخين.
  • تجنبي تفويت الوجبات.
  • تناولي مكملات فيتامينات الحمل الموصوفة لكِ.[٣]
  • مارسي التمارين الرياضية، ويُنصح بأن تمارس المرأة الحامل 150 دقيقة من التمارين على مدار الأسبوع، ويمكنك البدء بممارسة تمارين رياضية يومية لمدة 10 دقائق فقط، أو يمكنك المشي بسرعة في الخارج. [٣]
  • اتبعي نظام غذائي صحي غني بالعناصر التالية:[١٦]
  • الكالسيوم: تتضمن المصادر الجيدة منتجات الألبان، وعصير البرتقال، والخضروات ذات الأوراق الخضراء، والسلمون المعلب.
  • البروتين: يوجد البروتين في اللحوم، والدواجن، والأسماك، ومنتجات الألبان، والبيض، والبقوليات مثل: العدس، والفاصوليا.
  • حمض الفوليك: الذي يوجد في الخضروات، والأطعمة المدعّمة، مثل: الخبز، والحبوب.
  • الحديد: الذي يوجد في الخضار الورقية الخضراء، واللحوم الحمراء، والبازلاء، والفاصوليا، والأطعمة المدعّمة بالحديد.
  • اتصلي بطبيبك إذا كنتِ تعانين من أعراض مقلقة،[١٦]وتتضمن هذه الأعراض:[١٦]
  • نزيف مهبلي، أو خروج أنسجة من المهبل.
  • تسرب سائل من المهبل.
  • الشعور بالإغماء أو بالدوار.
  • انخفاض ضغط الدم الشديد.
  • الشعور بضغط من فتحة الشرج.
  • ألم في الكتف.
  • ألم شديد في الحوض أو تقلصات في البطن.



إن وجود هذه الأعراض لا يعني الحمل خارج الرحم أو الإجهاض، ولكن راجعي طبيبك في أسرع وقت عند ظهور هذه الأعراض لاستبعاد هذه الحالات.



المراجع

  1. Catherine Donaldson-Evans (13/8/2020), "7 Weeks Pregnant", What to Expect , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  2. Kate Marple (21/7/2020), "7 weeks pregnant", BabyCenter , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Week 7 – your first trimester", NHS , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  4. "7 Weeks Pregnant", thebump, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  5. "7 Weeks, 4 Days", familyeducation, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  6. ^ أ ب "7 weeks pregnant", raisingchildren, 10/11/2020, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  7. "Week 7", kidshealth, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  8. "Fetal development: The 1st trimester", mayoclinic, 30/6/2020, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  9. Holly Pevzner (27/8/2020), "Week 7 of Your Pregnancy", verywellfamily, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  10. ^ أ ب ت ث ج Shreeja Pillai (18/12/2019), "7th Week Pregnancy: Symptoms, Baby Development, Tips And Body Changes", Mom Junction, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  11. is happening with your,trunk begins to straighten out "Pregnancy Week 7", American Pregnancy Association , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  12. "7 Weeks Pregnant", thebump, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  13. ^ أ ب ت ث ج Holly Pevzner (27/8/2020), "Week 7 of Your Pregnancy", verywellfamily, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  14. ^ أ ب ت ث Tilottama Chatterjee (9/8/2019), "7 Weeks Pregnant: What to Expect", firstcry, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  15. "7 Weeks Pregnant", flo, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  16. ^ أ ب ت Lori Smith, BSN, MSN, CRNP (9/7/2018), "Your pregnancy at 7 weeks", medicalnewstoday, Retrieved 22/12/2020. Edited.