تهانينا! أنت الآن حامل في الأسبوع الثامن، وهناك الكثير مما يحدث لك ولطفلك هذا الأسبوع، استمري في القراءة لمعرفة المزيد عن جميع التغييرات التي تطرأ على جسمك وطفلك. 

الأسبوع الثامن من الحمل: كم شهر؟

إذا كنتِ حاملاً في الأسبوع الثامن، فهذا يعني أنك في الشهر الثاني من حملك، وبقي لديك 7 أشهر فقط حتى الولادة،[١] أو ما يقارب 32 أسبوعاً تقريباً.[٢]


الأسبوع الثامن من الحمل: حجم الجنين

يشبه حجم الجنين في هذا الأسبوع بحجم حبة التوت تقريبًا، بطولِِ يبلغ حوالي 16 مليمتر من رأسه إلى مؤخرته، وبحلول الأسبوع المقبل، سيكون حجمه الضعف تقريباً.[٣]


الأسبوع الثامن من الحمل: شكل الجنين

يبدو جنينك في الأسبوع الثامن من الحمل مثل حبة فاصولياء صغيرة لطيفة، وتكون قد أصبحت أذرع الطفل في هذا الأسبوع، وساقيه، وأصابعه أكثر وضوحاً، ويصبح الطفل أقل انحناء من ذي قبل، كما يوجد الآن لدى الجنين أنف، وشفة علوية، وجفون صغيرة، وأذنان يمكن رؤيتها عبر الموجات فوق الصوتية.[٤]


الأسبوع الثامن من الحمل: تطور الجنين 

تتضمن علامات تطور الجنين في الأسبوع الثامن من الحمل ما يلي:[٥]

  • تتطور انتفاخات صغيرة تحدد الأجزاء المستقبلية لأذني طفلك على شكل صدفة.
  • تتشكل الشفة العليا والأنف. 
  • يبدأ الجذع والرقبة في الاستقامة.
  • تبدأ أصابع اليدين والقدمين في التكوّن هذا الأسبوع، ويمكن حتى أن تنثني الذراعين عند المرفقين والمعصمين.[٦]
  • تصبح العيون أكثر وضوحًا، لأنها بدأت في تكوين لون في شبكية العين الموجودة في مؤخرة العين.[٦]
  • يزداد طول الأمعاء، ولكن ولا توجد مساحة كافية لها في بطن الطفل، لذا فهي تبرز في الحبل السري حتى الأسبوع 12 من الحمل.[٦]
  • تظهر بدايات البراعم التي ستنمو إلى الأعضاء التناسلية لطفلك، على الرغم من أنها لم تتطور بما يكفي لتكشف ما إذا كان طفلك صبيًا أم فتاة.[٦]
  • يجتمع الفك العلوي وسقف الفم معًا.[٧] 
  • يصبح ذيل الجنين أصغر، إذ سيختفي في النهاية.[٧]
  • ينبض القلب بمعدل حوالي 150 إلى 170 مرة في الدقيقة، أي تقريبًا ضعف سرعة قلبك.[٨]
  • تستمر المشيمة في النمو، وتوفير المغذيات والأكسجين، والتخلص من الفضلات.[٣]
  • قد يبدأ الجنين بالفعل في القيام بحركات صغيرة ملتوية عندما تبدأ عضلاته في العمل، ولكن سوف تمر عدة أسابيع قبل أن تصبح هذه الحركات قوية بما يكفي لملاحظتها.[٩]


الأسبوع الثامن من الحمل: شكل بطنك

من غير المحتمل أن يبدو على أنكِ حاملاً في الأسبوع الثامن، إذ إنّه لا تظهر معظم حالات الحمل لأول مرة إلا في الأسبوع 12 تقريبًا، لكن إذا كنت قد تعرضت لحمل سابق، فقد يظهر شكل بطنك في وقتٍ مبكر، لكن حتى ذلك الحين، استمتعي بجسمك الرشيق.[١٠]


الأسبوع الثامن من الحمل: الأعراض

هناك مجموعة من أعراض الحمل التي قد تواجهينها في الأسبوع الثامن من الحمل، بما في ذلك:[٤]

  • ألم وكبر حجم الثدي: قد تشعرين بأن ثدييك أكبر، وأثقل، وحتى أكثر ألماً، وذلك لأن الخلايا المنتجة للحليب بدأت في النمو من أجل الاستعداد للرضاعة الطبيعية.
  • تقلصات الحمل: تكون التقلصات طبيعية في الأسبوع الثامن من الحمل، وذلك نتيجة توسع رحمك، لكن إذا كانت تقلصاتك شديدة، أو كنتِ قلقة بأي شكل من الأشكال، فأخبري طبيبك.
  • الإمساك: يحدث الإمساك لدى الكثير من النساء الحوامل، وللتعامل معه، اشربي الكثير من الماء، وتناولي الفواكه والخضروات الغنية بالألياف، وأكثري من المشي.
  • زيادة الإفرازات المهبلية: تزداد الإفرازات المهبلية الرقيقة في هذه المرحلة نتيجة هرمون الإستروجين، فعندما يزيد الإستروجين من تدفق الدم إلى منطقة الحوض، فإنه يحفز الأغشية المخاطية في الجسم على الإفراز.[١]
  • الانتفاخ والغازات: يعمل هرمون ريلاكسين إلى جانب البروجسترون على إرخاء عضلات الجسم، بما في ذلك تلك الموجودة في الجهاز الهضمي، ويؤدي هذا إلى تحرك الطعام بشكل أبطأ، مما يؤدي إلى عسر الهضم والغازات.[١]
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام: قد تتوقين إلى مواد غريبة مثل الطين في بعض الحالات، لذا اتصلي بطبيبك عند بدئها، فهذه الأنواع من الرغبة الشديدة تسمى بيكا، ويمكن أن تكون علامة على نقص التغذية، وخاصةً الحديد.[١]
  • التعب: نظرًا لأن جسمك يعمل بجهد أكبر لتغذية الجنين، ستبدأين في الشعور بالتعب، وقد تحتاجين إلى مزيد من الراحة.[١١]
  • غثيان الصباح: إن زيادة مستوى الهرمونات في الجسم يمكن أن تجعلك تشعرين بالغثيان.[١١]
  • زيادة حاسة الشم: ستصبحين أكثر حساسية تجاه روائح معينة، مما قد يسبب الغثيان أيضًا.[١١]
  • تشنجات الساق: تشنجات الساق في الليل شائعة جدًا في هذا المرحلة، ويمكن أن يساعد شرب الكثير من الماء، وتمديد الساقين في تخفيف هذا الانزعاج.[١١]
  • الأحلام غريبة: من الطبيعي تماماً أن تحلمي أحلاماً غريبة طوال فترة الحمل، وليس من الواضح ما الذي يسبب هذه الأحلام، فقد يكون ذلك جزئيًا بسبب الأفكار الجديدة عن الحمل والقلق.[٤] 
  • أعراض أخرى: مثل تقلبات المزاج، والشعور بطعم معدني في الفم، والصداع.[٣]



إذا كنتِ حاملاً في الأسبوع الثامن بتوأم، فقد تشعرين بالتعب الشديد والغثيان، حيث من المحتمل أن يكون لديكِ مستوى أعلى من هرمونات الحمل اللازمة لإنجاب طفلين، واعلمي أيضًا أن عدم ظهور أعراض الحمل في الأسبوع 8 من الحمل هو أمر طبيعي تمامًا أيضًا، لذلك لا تقلقي إذا كنتِ لا تشعرين بالاختلاف بعد.




الأسبوع الثامن من الحمل: زيارة الطبيب

قد تكوني ذاهبة إلى زيارتك الأولى إلى الطبيب في الأسبوع الثامن، أو ربما لا يزال على بُعد أسبوعين، إذ عادةً ما تكون الزيارة الأولى للحمل بين 8 و12 أسبوعًا من آخر دورة شهرية لك، وقد يسألك طبيبك عن تاريخك الطبي في هذه الزيارة، والذي يتضمن ما يلي:[١٢]

  • وجود أي مشاكل طبية لديك.
  • تاريخ آخر دورة شهرية لك.
  • طرق تحديد النسل المتبعة.
  • وجود تاريخ طبي لحالات الإجهاض أو فقدان الجنين.
  • الأدوية التي تتناولينها، وفي حال وجود أي حساسية تجاه الأدوية.
  • التاريخ الطبي لعائلتك.



إذا كنتِ بصحة جيدة ولا توجد أي مشاكل، فيمكنك توقع زيارة الطبيب الخاص بك في غضون شهر تقريبًا، أي عندما تكونين في الأسبوع 12 من الحمل، وتستمر الزيارات المعتادة كل أربعة أسابيع حتى الأسبوع 28 من الحمل.




الأسبوع الثامن من الحمل: الفحوصات

لا يعد التصوير بالموجات فوق الصوتية في الأسبوع الثامن من الحمل أمرًا ضروريًا، لذلك قد يكون لديك واحد أو لا،[١٣] لكن إذا لم تكوني متأكدةً من موعد الحمل، أو إذا كنتِ قد تعرضت لإجهاض سابق أو حمل خارج الرحم، فقد يوصي طبيبك بإجراء فحص بالموجات فوق الصوتية في وقت مبكر جدًا من الحمل، وغالبًا ما يكون ذلك في غضون الأسبوع 10-8 من الحمل، ويمكن لهذا الفحص التحقق من نبضات قلب الطفل، وتحديد عمر الحمل، وتاريخ موعد الولادة،[١٤][١٣]والتأكد من وجود جنين واحد أو أكثر.[١١]


يمكنك أيضًا توقع إجراء الفحوصات التالية:

  • أخذ مسحة من عنق الرحم.[١٢]
  • قياس ضغط الدم، والطول، والوزن.[١٣]
  • فحص الثدي والحوض.[١٣]
  • تحاليل الدم والبول.[١٣]


الأسبوع الثامن من الحمل: نصائح لصحتك وصحة طفلك

اتبعي النصائح التالية لتحافظي على صحتك وصحة جنينك في الأسبوع الثامن من الحمل:[١١]

  • تناولي وجبات صغيرة على فترات منتظمة، وتجنبي الأطعمة غير المطبوخة، والحارة، والمقلية، والدهنية.
  • اشربي الكثير من الماء.
  • تجنبي التمارين الشاقة.
  • نامي ما لا يقل عن 8 ساعات في اليوم.
  • تناولي بسكويت مقرمش خفيف قبل النهوض من السرير في الصباح للتخفيف من غثيان الصباح.
  • اتبعي نظامًا غذائيًا صحيًا، ويتضمن اللحوم الخالية من الدهون، والحبوب، ومنتجات الألبان، والأطعمة الطازجة والطبيعية، مثل: الفواكه والخضروات.
  • تجنبي الكافيين والكحول.
  • لا تفوتي وجبات الطعام.
  • لا تستلقي فورًا بعد تناول الوجبات.
  • اشربي عصير الليمون، أو تناولي البطيخ، أو شمي الليمون للتخفيف من الغثيان.
  • تناولي مكملات الفيتامينات التي يوصي بها طبيبك، مثل حمض الفوليك، وفيتامين ب6 يوميًا.
  • تجنبي العلاجات الكيميائية للشعر.
  • تجنبي تناول الأدوية بدون إذن طبيبك.
  • مارسي الرياضة بعد استشارة طبيبك لمدة 150 دقيقة على مدار الأسبوع، ويمكنك تجربة المشي بسرعة كأول خيار.[٣]
  • اتصلي بطبيبك إذا لاحظتِ أعراض غير طبيعية، منها:[١٥]
  •  النزيف المهبلي الشديد، أو خروج الأنسجة من المهبل.
  • خروج السوائل من المهبل.
  •  الشعور بالإغماء أو الدوار.
  • الشعور بالضغط في منطقة الشرج.
  •  آلام الكتف.
  •  انخفاض ضغط الدم الشديد.
  • ألم شديد في الحوض، أو تقلصات شديدة.
  • أعراض تشير إلى وجود عدوى.[١٥]

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Catherine Donaldson-Evans (13/8/2020), "8 Weeks Pregnant", What to Expect , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  2. Kate Marple (21/7/2020), "8 weeks pregnant", BabyCenter , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Week 8 – your first trimester", NHS , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت "8 Weeks Pregnant", thebump, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  5. "Fetal development: The 1st trimester", mayoclinic, 30/6/2020, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "Week 8", kidshealth, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  7. ^ أ ب "8 weeks pregnant", raisingchildren, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  8. Catherine Donaldson-Evans (13/8/2020), "8 Weeks Pregnant", whattoexpect, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  9. "8 Weeks Pregnant: Pregnancy Symptoms & Baby Development", Aptaclub, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  10. "8 Weeks Pregnant", flo, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  11. ^ أ ب ت ث ج ح Shreeja Pillai (9/1/2020), "8th Week Pregnancy: Symptoms, Baby Development, And Body Changes", momjunction, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  12. ^ أ ب "Pregnancy Week 8", American Pregnancy Association , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  13. ^ أ ب ت ث ج Holly Pevzner (27/8/2020), "Week 8 of Your Pregnancy", verywellfamily, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  14. "8 weeks pregnant", raisingchildren, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  15. ^ أ ب Lori Smith, BSN, MSN, CRNP (2/7/2018), "Your pregnancy at 8 weeks", medicalnewstoday, Retrieved 22/12/2020. Edited.