الأسبوع الخامس ه وقت شائع للأمهات لمعرفة أنهن حوامل، الآن أنتِ متشوقة لمعرفة التغييرات التي تحدث لكِ ولطفلك في هذا الأسبوع، تعرّفي على كل التغييرات الحاصلة في هذا الأسبوع بالتفصيل.[١]

الأسبوع الخامس من الحمل: كم شهر؟

إذا كنتِ حاملاً في الأسبوع الخامس، فهذا يعني أنك في الشهر الثاني من حملك، وبقي لديك 7 أشهر فقط حتى موعد الولادة،[٢]أو ما يقارب 35 أسبوعاً تقريباً، [٣]وعلى الرغم من أنه لا يزال هناك متسع من الوقت قبل ولادة الطفل، فإنّ جسمك يعمل بجد لمساعدة طفلك على النمو بقوة.[٤]


الأسبوع الخامس من الحمل: حجم الجنين

هذا الأسبوع لا يزال طفلك صغيرًا جدًا، أي بحجم حبة السمسم تقريبًا، مع طولٍ يبلغ حوالي 2 مليمتر.[٥]


الأسبوع الخامس من الحمل: شكل الجنين

يبدو طفلك في الأسبوع الخامس من الحمل مثل صغير الضفدع نوعاً ما، ومُحاط بأكياس توفر الحماية والعناصر الغذائية له،[٤] كما يبدأ وجهه في التشكل أيضاً، مع أنف صغير ورقيق، وعينان صغيرتان تبقيان مغلقة حتى حوالي 28 أسبوعًا.[٥]


الأسبوع الخامس من الحمل: تطور الجنين 

ينمو طفلك بوتيرة سريعة في الأسبوع الخامس مع نمو العديد من أنواع الخلايا والأعضاء، بما في ذلك خلايا الدم، والخلايا العصبية، والدماغ، والحبل الشوكي، وخلايا الكلى، والقلب، والجهاز الهضمي، وأثناء تطور هذه الأعضاء، تبدأ المشيمة والحبل السري في العمل لتزويد طفلك بالتغذية والأكسجين الضروريين للبقاء على قيد الحياة.[٦]

ويتكون الجنين في هذا الأسبوع من 3 طبقات، وهي:[٦]

  • الأديم الظاهر: (بالإنجليزية: Ectoderm) يتطور الأنبوب العصبي المسؤول عن تكوين الدماغ، والحبل الشوكي وأعضاء أخرى من الأديم الظاهر، والذي سيستمر أيضًا في تكوين الجلد، والشعر، والأظافر، ومينا الأسنان وغدد الثدي في الأسابيع اللاحقة.
  • الأديم المتوسط: (بالإنجليزية: Mesoderm) يتكون قلب الطفل وجهازه الدوري من الأديم المتوسط، والذي سيشكل أيضًا العضلات، والغضاريف، والعظام، والأنسجة تحت الجلد.
  • الأديم الباطن: (بالإنجليزية: Endoderm) يتكون من الأديم الباطن كل من الرئتين، والأمعاء، والجهاز البولي، والغدة الدرقية، والكبد، والبنكرياس.


الأسبوع الخامس من الحمل: هل هناك نبض للجنين؟

تكون قد بدأت الأوعية الدموية في التكوّن خلال هذه الأسبوع، ويبدأ الدم يدور في جسم الجنين،[٧]بحيث يكون قلب الجنين-الذي يكون على شكل أنبوبين- مرئيًا وهو ينبض على تصوير الموجات فوق الصوتية في هذا الأسبوع، وبمعدل حوالي 80 نبضة في الدقيقة.[٦][٨]


الأسبوع الخامس من الحمل: شكل بطنك

قد يبدو بطنك على حاله في الأسبوع الخامس من الحمل، أو قد تشعرين بالانتفاخ واكتساب القليل من الوزن بالفعل، وقد تفقدين وزنك على النقيض الآخر، نتيجة المعاناة من الغثيان في بداية الحمل، وكل هذه السيناريوهات تعتبر طبيعية تمامًا، ولا تستدعي القلق، إذ إنه تختلف النساء الحوامل عن بعضهن، وتختلف كيفية تغير أجسادهن خلال فترة الحمل بشكل كبير.[١]


الأسبوع الخامس من الحمل: أعراض الحمل

بعض النساء لا يعانين من أي أعراض خلال الأسبوع الخامس من الحمل، وذلك لا يعكس بأي حال من الأحوال صحة طفلك في مرحلة النمو، لكن قد تعاني بعض النساء من الأعراض، ومنها:[٩]

  • تفويت الدورة الشهرية: غالبًا ما يكون غياب الحيض من أولى علامات الحمل التي تنبه المرأة لإجراء اختبار الحمل.
  • تغيرات الثدي: قد تشعرين بأن الثدي أصبح حساساً للألم وأكبر حجماً، ومن المرجح أن تلاحظي هذه التغيرات المبكرة في الثدي إذا كنتِ تلاحظينها قبل الدورة الشهرية الاعتيادية.
  • التعب والإرهاق: قد تمرين بالعديد من التغيرات الجسدية والعاطفية في هذا الأسبوع، لذا من الطبيعي تمامًا أن تشعرين بالتعب والحاجة إلى قيلولة.
  • كثرة التبول: وهي شكوى شائعة في وقت مبكر من الحمل، إذ إنّه تسبب هرمونات الحمل زيادة في تدفق الدم والسوائل في جسمك.
  • تقلبات المشاعر العاطفية: قد تتغير مشاعرك حول الحمل من فترةٍ لأخرى، إذ إنّه قد تكوني إيجابية في مرحلةٍ ما، أو سلبية في مرحلةٍ أخرى، وكل هذا أمر طبيعي.
  • الغثيان: الذي قد يكون مصحوباً أحياناً بالقيء، ويمكن أن يحدث في أي وقت من النهار أو الليل، وهو شائع بشكل خاص في الأشهر الثلاثة الأولى.[٢]
  • الانتفاخ والغازات: يبطئ هرمون البروجسترون الذي ترتفع مستوياته في مرحلة الحمل من عملية الهضم، مما قد يؤدي إلى الانتفاخ والغازات الزائدة.[١٠]
  • آلام البطن أو نزيف: إن ألم البطن الخفيف ونزول بقع دم صغيرة هو أمر شائع في المراحل المبكرة من الحمل، لكن إذا أصبح الألم شديدًا، أو إذا أصبح النزيف حادًا، فإنه يجب عليك التحدث إلى طبيبك.[١٠]
  • الرغبة الشديدة لتناول الطعام: العديد من النساء يعانين من الرغبة الشديدة في تناول الطعام، أو على العكس، النفور من بعض الأطعمة.[٤]


الأسبوع الخامس من الحمل: زيارة الطبيب

بمجرد أن تعرفي أنك حامل، امضِ قدمًا واتصلي بالطبيب لتحديد موعدك الأول للزيارة، كما قد يطلب منك طبيبك أن تذهبي إلى مختبر لسحب عينة من دمك قبل موعدك، إذ إنّه يمكن أن تؤكد اختبارات الدم نتائج اختبار الحمل المُجرى في المنزل.[٩]


الأسبوع الخامس من الحمل: الفحوصات 

إذا لم يكن لديك تاريخ طبي يعرّضك لخطر الإصابة بمضاعفات الحمل، فمن المحتمل ألا يكون لديكِ فحص بالموجات فوق الصوتية في الأسبوع الخامس، بدلاً من ذلك، عليكِ فقط الانتظار حتى الأسبوع الثامن أو التاسع من الحمل.[١]


الأسبوع الخامس من الحمل: نصائح لصحتك وصحة طفلك

تتطلب المرحلة الأولى من الحمل منك الاعتناء بنفسك وبطفلك الصغير، إليكِ بعض النصائح التي يمكنك اتباعها للبقاء بصحة جيدة:[١١]

  • تناولي الأطعمة الصحية: من الضروري اتباع نظام غذائي متوازن يتضمن: الخضار، والفواكه، والمكسرات، ومنتجات الألبان، والحبوب. 
  • أكثري من شرب الماء والسوائل: للحفاظ على رطوبة جسمك.
  • ابتعدي عن العادات الغذائية السيئة: مثلاً حاولي التقليل من القهوة، والأطعمة المقلية والسكرية، وتوقفي تمامًا عن استهلاك الكحول والتدخين، لأن ذلك قد يؤثر سلبًا على الحمل.
  • تناولي فيتامينات الحمل: إذا كنتِ تتناولين الفيتامينات قبل الحمل، فيجب أن تستشيري الطبيب حول إمكانية الاستمرار في تناولها؛ لأنه من الممكن أن يغير الأدوية أو الجرعة إذا لزم الأمر، ويُوصي الطبيب عادةً بتناول 400 ميكروغرام من حمض الفوليك كل يوم حتى الأسبوع 12 على الأقل، وأحياناً قد يوصي بتناول مكملات فيتامين د حسب حاجتك.[١١][٥]
  • خذي قسطًا من الراحة: نظرًا لأنك تميلين إلى الشعور بالتعب بسهولة تامة الآن، خذي قسطًا من الراحة كلما أمكن ذلك، ولا ترهقي نفسك بالقيام بأنشطة شاقة خلال هذا الأسبوع من الحمل.[١١]
  • تمرني بانتظام: من الآمن تمامًا ممارسة الرياضة أثناء الحمل، لكن استشيري طبيبك حول التمارين المناسبة لكِ.[٤]
  • تجنبي السفر: خاصةً إلى المناطق التي تكثر في حالات العدوى والأمراض.[٤]
  • تواصلي مع طبيبك على الفور عند وجود نزيف من المهبل: يُجري الطبيب في العادة اختبار دم لـمعرفة مستويات هرمون الحمل في حال حدوث نزيف مهبلي للحامل؛ والذي قد يكون مؤشر على حدوث تغير مقلق، لكن يجدر بالذكر أنه في بعض الأحيان يمكن أن يستقر النزيف، ويمكن أن يستمر الحمل كالمعتاد في حال اكتشاف المشكلة مبكراً وحلها.[٨]

المراجع

  1. ^ أ ب ت "5 Weeks Pregnant", THE BUMP, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  2. ^ أ ب Catherine Donaldson-Evans (13/8/2020), "Your Baby at Week 5", What to Expect , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  3. Kate Marple (21/7/2020), "5 weeks pregnant", BabyCenter , Retrieved 22/12/2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج Anna Klepchukova, MD, "5 Weeks Pregnant", flo, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Week 5 – your first trimester", NHS, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  6. ^ أ ب ت Lori Smith, BSN, MSN, CRNP (2/3/2018), "Your pregnancy at 5 weeks", medicalnewstoday, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  7. "Pregnancy at week 5", Pregnancy Birth and Baby , 2/8/2019, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  8. ^ أ ب "Week 5 of pregnancy (Days 35-41)", the birth company, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  9. ^ أ ب Holly Pevzner (27/8/2020), "Week 5 of Your Pregnancy", Verywell Family, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  10. ^ أ ب "5 weeks pregnant: Pregnancy Symptoms & Baby Development", Aptaclub, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  11. ^ أ ب ت Shikha Thakur (17/3/2020), "5th Week Pregnancy: Baby Development And Symptoms", Mom Junction, Retrieved 22/12/2020. Edited.